المنظمات الفلسطينية الأميركية تدين منع طليب وعمر من زيارة فلسطين  

الرئيسية » الجالية » المنظمات الفلسطينية الأميركية تدين منع طليب وعمر من زيارة فلسطين

التاريخ : 15-08-2019
الوقـت   : 09:26pm 

المنظمات الفلسطينية الأميركية تدين منع طليب وعمر من زيارة فلسطين


طلة

اتهمت منظمات متضامنة مع الحق الفلسطيني في الولايات المتحدة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالتحالف مع رئيس وزراء حكومة اليمين الأسرائيلي المتطرف لمنع عضويتي كونغرنس من دخول الأراضي الفلسطينية المحتلة بما يمثل انتهاك لحصانتهما البرلمانية وخرقا للقانون والدستور الأميركي الذي يمنع التحريض على الأميركيين في دول اجنبية وبما يعكس تحالف الحكومتين على اخفاء الجرائم الأسرائيلية ضد ابناء الشعب الفلسطيني وبما يكشف عن توافق حكومتي التطرف في البلديين على سياسات التمييز العنصري.
دعت المنظمات الكونجرس الأميركي لأتخاذ موقف صريح ضد قرار حكومة اليمين الأسرائيلي المتطرف القاضي بمنع عضويتي كونغرس من دخول الأراضي الفلسطينية المحتلة على خلفية مواقفهما السياسية المعارضة لأنتهاك اسرائيل المتواصل لحقوق الأنسان الفلسطيني واستمرار احتلال اراضيه. وقالت ان هذا القرار جاء تواصل الحملة العنصرية التي اطلقها ترامب ضد النائبتين منذ عدة اسابيع وانه من حرض الحكومة الأسرائيلية وشجعها لأتخاذ هذا القرار.
وطالب البيان الذي اصدره المجلس الفلسطيني في الولايات المتحدة ووقعته غالبية كبرى من منظمات الجالية الفلسطينية الفاعلة في الساحة الأميركية اعضاء الكونغرس بأصدار موقف معلن ضد قرار الحكومة الأسرائيلية  بحظر عضوتي الكونغرس رشيدة طليب وإلهان عمر من دخول الأراضي الفلسطينية المحتلة بتشجيع من الرئيس اليميني الأمريكي الحالي دونالد ترامب.
واعتبرت المؤسسات الأميركية موقف الحكومة الأسرائيلية بأ نه متطرف وغير دبلوماسي او دستوري وغير مسبوق يكشف عن المدى الذي وصلت اليه حكومتا التطرف اليميني في اسرائيل وأمريكا ضمن مساعيمهما لأخفاء جرائم الأحتلال اليومية بحق الشعب الفلسطيني.
واشار البيان الى انه خلال الأسبوع الماضي زار العشرات من أعضاء الكونغرس إسرائيل ضمن جوالات سياحة السبع نجوم التي يوفرها اللوبي المؤيد لجرائم اسرائيل ََايباكََ وهذا  الوقت الذي يُمنع فيه  عضوان اخران لأنهما يعلنان تضامنهم مع الحقوق الثابتة لأبناء الشعب الفلسطيني والتي تقرها الشرعية الدولية.
وطالبت المنظمات اعضاء الكونغرس الذين زاروا اسرائيل بأعلان موقفهم الرافض للقرار الأسرائيلي الذي ينال من وضعية الهيئات التشريعية الأميركية ولا يقر لها اعتبارا فيما اعتبر البيان عدم الرد على القرار الأسرائيلي من قبل الكونغرس يعتبر تأييدا لممارسات إسرائيل الاستبدادية والعنصرية.
وأوضحت المؤسسات ان الغرض من زيارة عضويتي الكونغرس طليب وعمر الى فلسطين يقع ضمن صلاحيات الكونغرس لمشاهدة آثار السياسة الأمريكية على حياة الفلسطينيين.
وقال البيان انه باعتبار ان الولايات المتحدة هي الممول المالي الأكبر  والداعم السياسي الأول فأن من  حق عضوتي الكونغرس القيام بالزيارة لمعاينة تأثير السياسة الأميركية على ارض الواقع.
واطلق المجلس الفلسطيني في الولايات المتحدة عريضة تطالب الكونغرس الأميركي بأعلان موقف رافض لقرار الحكومة الأسرائيلية باعتبار ان ذلك ينال من هيبة وقدر المؤسسة التشريعية ويعطل مهامها الرقابية على الدولة التي تحظى بأكبر قدر من المساعدات الحكومية الأميركية والتي تستخدم لمواصلة انتهاك القانون الدولي وحقوق الأنسان الفلسطيني.
واعتبرت دانا بركات عضوة الهيئة الأدارية للمجلس الفلسطيني في الولايات المتحدة القرار الأسرائيلي بأنه يعكس طبيعة العلاقة التحالفية بين اليمين الأسرائيلي الحاكم في تل ابيب وتيار "المتفوقين البيض" الحاكم في واشنطن والذي ينعكس عبر مواقف متطرفة تجاه المخالف السياسي خاصة ان كان هذا المخالف امرأة مسلمة ملونة كما في حالتي عمر وطليب. وقالت بركات: من المؤكد ان هناك شبهات عنصرية وراء هذا القرار خاصة وأن ترمب سبق واطلق تصريحات عنصرية بحق النائبتين.
من جانبه دعا الناشط السياسي وعضو المجلس الوطني جورج حبيب الى اطلاق حملة واسعة لمجابهة هذا القرار داعيا الى ربطه بسياسات الميز العنصري الذي تنفذها الحكومة الأسرائيلية بحق مئات الالاف من الفلسطينيين من حملة الجنسية الأميركية الذين تختم جوازاتهم بأختام خاصة حين يعودون  لفلسطين تمنعهم من مغادرة الضفة في حين يسمح للأمريكيين من اعراق اخرى بالتجول بحرية.
ووقع البيان:
المجلس الفلسطيني الأمريكي.
شبكة المؤسسات الفلسطينية في الولايات المتحدة.
منظمة الشبيبة الفلسطينية.
منظمة المرأة الفلسطينية.
مركز القدس في شيكاغو الكبرى.
منظمة الأغاثة الأنسانية.
فيدرالية رام الله في امريكا.
اللجنة العربية الأميركية ضد التمييز.
تحالف فلسطين في دالاس.
المجلس الفلسطيني الأمريكي لويزيانا.
التحالف الديمقراطي الفلسطيني.
جمعية النجدة الفلسطينية ديترويت.
الجمعية الفلسطينية الأميركية للتعليم.
الجامعة الفلسطينية الأميركية سكريمنت.
المننظمة الوطنية للمرأة العربية الأميركية.
مركز الجالية الفلسطينية في نيو جرسي.
مركز النهضة/شيكاغو.
منظمة جيل جديد من اجل فلسطين.
المجلس الفلسطيني في الولايات المتحدة.
المؤسسة الفلسطينية الأمريكية للسلام.
التحالف الفلسطيني الأمريكي/ باي ايريا.
تحالف المنظمات الفلسطينية الأميركية.
مركز الجالية الفلسطينية الأميركية في اريزونا.
 

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق